محصول با موفقیت به سبد خرید اضافه شد

کائن لا تحتمل خفته (روایه) میلان کوندیرا

0% of 100
کائن لا تحتمل خفته (روایه) میلان کوندیرا ترجمه ماری طوق تبدو حياة توماس وتيريزا، وفرانز وسابينا، برقّتها وفجورها، بإنسانيتها ووحشيتها، بما تقبل وما ترفض ... تدور حول فكرة أساسية: السيطرة. السيطرة هي أهم ما يسعى إليه الإنسان، وقد جاء في أوّل سفر التكوين أن الله خلق الإنسان وجعله يسيطر على الطيور و الأسماء والماشية. تستدرج تيريزا توماس إلى فخّ الشفقة والإحساس بالذنب، مما يجعله مستعداً لتلبية رغباتها. وتجرّ سابينا فرانز القوي البنية لتسيطر على مشاعره، ثم تهجره بسبب ضعفه. وتستخدم السلطة كل الأدوات لإضعاف المجتمع والسيطرة عليه نهائياً. ويستخدم لمناضل الشعارات الطنّانة، ليقدّم نفسه كمثال. رغم الثمن الذي قد يدفعه. في هذه الرواية التي تعتبر أهمّ أعماله، يواجه كونديرا الأوهام: وهم المسيرة الكبرى، وهم السير إلى الأمام، وهم الحبّ البريء ... وعلى خلفية الاجتياح الروسي لتشيكوسلوفاكيا عام 1968، وأفكار الشيوعية "التي تلغي الصراع في المجتمع" والديمقراطية "التي تحرر الإنسان" يطرح كونديرا أسئلة كثيرة. هل الثقل حقاً فظيع؟ وجميلة هي الخفّة؟ ماذا علينا أن نختار، الخفّة أم الثقل! ديكتاتورية البروليتاريا أم الديمقراطية؟ المقصلة أم إلغاء عقوبة الإعدام؟ رفض المجتمع الاستهلاكي أم زيادة الإنتاج؟ إنها رواية، تُقرأ، ثم تُقرأ، لعدّة مرات، وفي كل مرة نكتشف أنها تلامس شيئاً فينا.
قیمت: 154,000 تومان
قیمت برای شما: 61,600 تومان
از همین مؤلف

کائن لا تحتمل خفته (روایه) میلان کوندیرا ترجمه ماری طوق تبدو حياة توماس وتيريزا، وفرانز وسابينا، برقّتها وفجورها، بإنسانيتها ووحشيتها، بما تقبل وما ترفض ... تدور حول فكرة أساسية: السيطرة. السيطرة هي أهم ما يسعى إليه الإنسان، وقد جاء في أوّل سفر التكوين أن الله خلق الإنسان وجعله يسيطر على الطيور و الأسماء والماشية. تستدرج تيريزا توماس إلى فخّ الشفقة والإحساس بالذنب، مما يجعله مستعداً لتلبية رغباتها. وتجرّ سابينا فرانز القوي البنية لتسيطر على مشاعره، ثم تهجره بسبب ضعفه. وتستخدم السلطة كل الأدوات لإضعاف المجتمع والسيطرة عليه نهائياً. ويستخدم لمناضل الشعارات الطنّانة، ليقدّم نفسه كمثال. رغم الثمن الذي قد يدفعه. في هذه الرواية التي تعتبر أهمّ أعماله، يواجه كونديرا الأوهام: وهم المسيرة الكبرى، وهم السير إلى الأمام، وهم الحبّ البريء ... وعلى خلفية الاجتياح الروسي لتشيكوسلوفاكيا عام 1968، وأفكار الشيوعية "التي تلغي الصراع في المجتمع" والديمقراطية "التي تحرر الإنسان" يطرح كونديرا أسئلة كثيرة. هل الثقل حقاً فظيع؟ وجميلة هي الخفّة؟ ماذا علينا أن نختار، الخفّة أم الثقل! ديكتاتورية البروليتاريا أم الديمقراطية؟ المقصلة أم إلغاء عقوبة الإعدام؟ رفض المجتمع الاستهلاكي أم زيادة الإنتاج؟ إنها رواية، تُقرأ، ثم تُقرأ، لعدّة مرات، وفي كل مرة نكتشف أنها تلامس شيئاً فينا.

مشخصات کلی
انتشارات المرکز الثقافی العربی
تعداد صفحه 320
زبان عربی
شابک 9789953682716
قطع کتاب رقعی
مؤلف میلان کوندیرا
مترجم ماری طوق
موضوع رمان و داستان
نوع جلد شومیز
محصول با موفقیت به سبد خرید اضافه شد.
  • کائن لا تحتمل خفته (روایه) میلان کوندیرا
  • 61,600 تومان
  • کائن لا تحتمل خفته (روایه) میلان کوندیرا
  • 61,600 تومان
به این محصول رای دهید.
? / 5